تصفح الوسم

محمد الحلبوسي

العراق : صراع الأحزاب على تشكيل الحكومة الجديدة.. والصدر يصر على حكومة أغلبية وطنية

شهدت الانتخابات البرلمانية العراقية التي أجريت في 10/10/2021 خسارة تحالف الفتح الذي يضم الأحزاب المدعومة من إيران ويمثل قوات الحشد الشعبي شبه العسكرية، نحو ثلثي مقاعده، إذ فاز بـ 17 مقعداً مقارنة بـ 48 مقعداً في الانتخابات البرلمانية التي جرت في مايو/أيار عام 2018 وحصل ائتلاف "دولة القانون"، بزعامة المالكي على 33 مقعداً. بينما حققت كتلة الصدر بزعامة مقتدى الصدر أعلى نسبة من مقاعد مجلس النواب بـ 73 مقعدا من أصل 329، يليها تحالف تقدم السني بـ37 مقعدا، ثم الحزب الديمقراطي الكردستاني بزعامة مسعود بارزاني بـ 31 مقعدا.

مجلس النواب العراقي يصوت على اختيار محمد الحلبوسي رئيسا للمجلس لولاية جديدة ثانية

صوت أعضاء مجلس النواب العراقي الجديد في مساء يوم الأحد 9 يناير/كانون الثاني 2022 على اختيار محمد الحلبوسي رئيسا للمجلس لولاية جديدة ثانية بأغلبية الأصوات. ووفقا للدائرة الإعلامية لمجلس النواب فإن النائب محمد الحلبوسي رئيس حزب تقدم السني حصد أصوات 200 نائب، فيما حصل منافسه النائب محمد المشهداني 14 صوتاً فقط، في حين بلغت عدد الأوراق الباطلة 14 صوتاً أيضاً. واستأنف مجلس النواب العراقي جلسته الافتتاحية للدورة البرلمانية الخامسة يوم الأحد برئاسة خالد الدراجي، وذلك بعد نقل محمود المشهداني رئيس السن ( أكبر

تصريحٌ مضلّل من مسؤول إيراني حول دور بلاده في دعم استقرار العراق

ادعى المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية سعيد خطيب زاده، أن بلاده "تدعم دائمًا أمن العراق واستقراره ووحدة أراضيه"، قائلًا: "أي عمل يهدد هذه المبادئ المصونة هو عمل نرفضه". وأضاف زاده: "العراق يسير في اتجاه التنمية الداخلية النشطة والردود الناشطة ولعب دور بناء في المنطقة، لكن البعض يحاول منع تحقيق هذه الأهداف في العراق من خلال التفجيرات والأعمال الإرهابية والتحريض على انعدام الأمن وخلق الأزمات". ولكن, هل تدعم إيران فعلًا أمن واستقرار العراق؟ في هذه الحلقة من سلسلة فيديوهات التحقّق من الرواية الإيرانية المضلّلة، سوف

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد