تصفح الوسم

المعتقلين

النظام السوري يفرج عن المعتقلين بتهم “جرائم إلكترونية” لم ينتقدوه

أفادت وكالة رويترز للأنباء بأن النظام السوري أفرج عن أكثر من 400 معتقل في سجونه، معظمهم من الإعلاميين والصحفيين والمحامين الذين انتقدوا النظام عبر مواقع التواصل الاجتماعي. ويرى نشطاء حقوقيون ومعتقلون سابقون أنها تستهدف كسب الرأي العام قبل الانتخابات الرئاسية، بحسب رويترز. وأوضحت الوكالة أن هؤلاء المفرج عنهم، بعد احتجازهم بموجب قانون تنظيم التواصل على الشبكة ومكافحة الجريمة المعلوماتية، بين آلاف أُطلق سراحهم الشهر الجاري بموجب عفو عام عن مضاربين في العملة وتجار مخدرات ومهربين وخاطفين قبل انتخابات 26 مايو/ أيار

“كم تمنيت أن أموت” تقرير منظمة العفو الدولية حول انتهاكات طالت المعتقلين السوريين في سجون لبنان

يعيش في لبنان ما يقارب المليون لاجئ سوري، وفق سجلات المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، فيما تقدر الحكومة اللبنانية عددهم بـ 1.5 مليون، يعيشون على أرض لبنان منذ بداية الحرب في سوريا عام 2011. ومع انتشار فيروس كورونا، وتدهور الاوضاع الاقتصادية في لبنان إلى نحو غير مسبوق ازدادت الضغوط على اللاجئين السوريين في لبنان. ومؤخراً سلطت منظمة العفو الدولية الضوء في تقريرها الذي صدر في 23 مارس/ آذار الحالي على أوضاع المعتقلين السوريين في السجون اللبنانية. وتطرق تقرير المنظمة إلى "أساليب التعذيب المروّعة" التي تعرض

تقرير أممي: مصير عشرات الآلاف من المعتقلين السوريين يمثل “صدمة وطنية”

قال محققو الأمم المتحدة مساء أمس الإثنين إن عشرات الآلاف من الأشخاص الذين اعتقلهم النظام السوري، على مدى عشر سنوات من الحرب، أصبحوا في عداد المفقودين، وتعرّض بعضهم للتعذيب أو الاغتصاب أو القتل، وهو ما يرقى إلى جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية. وبحسب تقرير الأمم المتحدة فإن الحكومة السورية اعتقلت تعسفياً، واحتجزت أفراداً، وارتكبت "جرائم حرب، وجرائم ضد الإنسانية في سياق الاحتجاز"، مضيفة أن أطراف النزاع الأخرى ارتكبت أيضا جرائم من خلال حرمان الأفراد بشكل غير قانوني وتعسفي من حريتهم. ودعت لجنة الأمم المتحدة للتحقيق بشأن

وفاة 13 معتقلاً بسجون الحوثيين في شهر واحد

أفادت عضو اللجنة الوطنية للتحقيق في ادعاءات انتهاكات حقوق الإنسان في اليمن إشراق المقطري بوفاة 13 معتقلاً في سجون حركة أنصار الله (الحوثيين) خلال شهر واحد. وأوضحت إشراق في تغريدة عبر حسابها الرسمي في تويتر "أنه بحسب إفادة أحد الموظفين فإن معظم المتوفين من أسرى الجيش بلواء الفتح أُسروا من جبهات صعدة". كما أضافت أن "السبب الرئيسي في وفاة المعتقلين هو التعذيب الحوثي والإهمال الصحي لأوضاعهم". https://twitter.com/EshraqAlmaqtari/status/1343849167161061382?s=20 وكانت رابطة أمهات المختطفين، وهي (‏‏‏‏‏منظمة

هل يوظف النظام السوري ورقة المخطوفين الأمريكيين لأجل أهداف ديبلوماسية؟

دانة سقباني – إيران وير يقول المترجم الخاص الذي كان يرافق الصحفي الأمريكي أوستن تايس (المعتقل حالياً لدى قوات النظام) أثناء وجوده في مدينة داريا بالريف الجنوبي للعاصمة السورية: "هُدِد تايس من قبل أشخاص يحملون أفكار جبهة النصرة في آخر أيامه قبل أن تعتقله قوات النظام، فما كان من الجيش الحر إلا أن أعاده إلى داريا بعد أن كان متوجهاً إلى جديدة عرطوز في ريف دمشق، وإثر ذلك قرر الخروج نهائياً من سوريا". ويتابع المترجم الذي رفض نشر اسمه لأسباب خاصة أن مدينة داريا لم تكن محاصرة بالكامل من النظام السوري في 2012، وكان من السهل

بعد عام على انطلاق الاحتجاجات في العراق.. لماذا لم تتم محاسبة قتلة المتظاهرين حتى الآن؟

محمود الشمري - مراسل إيران وير في العراق منذ بداية احتجاجات أكتوبر/تشرين الأول 2019 وحتى يومنا هذا، لا يزال المطلب الأهم للناشطين والمتظاهرين هو الكشف عن قتلة المحتجين في العراق. وفي الذكرى السنوية الأولى لهذه الأحداث، طالب المعتصمون في ساحات بغداد ومحافظات الجنوب والفرات الأوسط ذات الأغلبية (الشيعية) الحكومة بالكشف عن كل الجناة والجهات التي تقف وراءهم. وكان رئيس الحكومة مصطفى الكاظمي قد أعلن في مايو/أيار الماضي، العمل على كشف قتلة المتظاهرين ومحاكمتهم، لكن تأخر حكومته في ذلك أثار الكثير من الانتقادات، فيما لا تزال

دعوات إيرانية لشخصيات أجنبية وغير أجنبية تنتهي بالسجن والتعذيب

آيدا قجر - إيران وير مرت خمس سنوات على دعوة حكومة الرئيس الإيراني “حسن روحاني” بعض الشخصيات غير الإيرانية والإيرانية التي تحمل جنسية أخرى لزيارة البلاد والمشاركة في مناسبات متنوعة، فلبّى بعضهم لكن نهايتهم كانت التحقيق والاتهام والسجن والتعذيب. أحد هؤلاء هو “سيامك نمازي” المواطن الإيراني الأميركي الذي دخل عامه السادس في السجن بعد الحكم عليه بعشر سنوات، وقد أمضى حتى الآن سنواته الخمس كلها دون إجازة، وقال محاميه إنه لم يَعُد قادراً على المشي، وإنه يرغب بتقديم شكوى ضد أحد مسؤولي النظام. وفي أكتوبر/تشرين الأول

تنفيذ المرحلة الأولى من تبادل الأسرى بين أطراف النزاع في اليمن

حسين الأحمدي _ مراسل إيران وير في اليمنانتهى اليوم الخميس تبادل نحو سبعمئة من المعتقلين والأسرى بين كل من عناصر الحكومة الشرعية في اليمن وأنصار الله (الحوثيين).ووصل إلى مطار صنعاء الدولي في العاصمة أكثر من 470 أسيراً ومعتقلاً حوثياً عبر طائرات سعودية وطائرات تتبع الصليب الأحمر الدولي قادمين من السعودية ومطار سيئون الدولي (في وادي حضرموت)، مقابل221 أسيراً ومعتقلاً من قوات الحكومة الشرعية (المعترف بها دولياً)، إضافة إلى 15 جندياً سعودياً و4 جنود سودانيين.وقال مصدر خاص في مطار صنعاء "لإيران وير": "إن 3 طائرات وصلت إلى مطار

خاص: اتفاق تبادل الأسرى في اليمن سينفذ غداً الخميس

اليمن – حسين الأحمدي أكد مصدران في اليمن لمراسل "إيران وير" أن اتفاق تبادل الأسرى سينفذ غداً الخميس بين أنصار الله والحكومة الشرعية. ووفقاً لمصدر خاص من داخل وفد الحكومة الشرعية في اليمن ومصدر آخر من الهيئة الإعلامية للحوثيين فضلا عدم ذكر اسميهما لأسباب أمنية فإن التبادل سيتم عبر مطارين دوليين في اليمن. وبحسب المصدران فإن مطار سيئون الدولي الواقع شرقي اليمن سيتم عبره تسليم ٦٠٠ شخص بين "أسير ومعتقل" من جماعة الحوثيين كانوا لدى شرعية اليمن، وسيتم عبر مطار صنعاء الدولي تسليم ٤٢٠ شخصاً بين "أسير ومعتقل" من الشرعية من

هل يكون اتفاق تبادل الأسرى الأخير أملاً جديداً لإنهاء حرب اليمن؟

حسين الأحمدي - مراسل إيران وير في اليمن تنتظر أكثر من ألف أسرة يمنية أبناءها الغائبين منذ سنوات داخل السجون والمعتقلات وغرف التعذيب والتحقيقات بسبب الحرب، وتتمسك بأمل يتلاشى في كل مرة تتفق فيه أطراف النزاع على الإفراج عن ذويهم دون تنفيذ. لقد أعلن مارتن غريفيث المبعوث الأممي إلى اليمن للمرة الثالثة عن اتفاق أطراف النزاع ممثلة بالحكومة المعترف بها دولياً وجماعة أنصار الله (الحوثيين) على الإفراج عن المجموعة الأولى من الأسرى لدى الطرفين، والتي تتكون من 1080 أسيراً، ومنهم سعوديون وسودانيون. في المرة الأولى عقد

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد