تصفح التصنيف

لبنان

الاغتيالات السياسية في لبنان… عقود من الغموض!

لم تهدأ الاغتيالات الحزبية والسياسية في لبنان منذ الاستقلال منذ العام 1943 إلى اليوم. إلاّ أنّها أخذت منذ العام 2005 منحى متصاعداً، بدأ مع محاولة اغتيال الوزير مروان حمادة، ثم كرّت سبحتها حتى آخر اغتيال في العام 2020 مع اغتيال الناشط السياسي والكاتب لقمان سليم. اللافت في هذه الاغتيالات قاسم مشترك واحد، هو اختلاف جميع الشخصيات المستهدفة مع "حزب الله" اللبناني، وهذا يطرح شكوكاً حول هوية الجهة المتورطة بهذه الاغتيالات. ما يزيد الشكوك أكثر، هو سلوك الأجهزة الأمنية والقضائية، التي تكشف غالباً جميع الجرائم وتفكك شبكات

القضاء اللبناني يتهم تنظيم داعش بالوقوف وراء تفجير في الضاحية الجنوبية عام 2014

اتهمت قاضية التحقيق لدى المجلس العدلي رؤى حمدان تنظيم داعش بالوقوف وراء التفجير الذي وقع في منطقة حارة حريك، في ضاحية بيروت الجنوبية، عام 2014. واتهمت القاضية حمدان في قرارها الاتهامي المدعى عليهم: عمر.أ، نعيم.م، عمر.ص، أسمطت، نايف.ز.د، محمد.ع.ز، علي.ح، نواف.ح، محمد.ح، محمد.غ، علاء.إ، رائد.ج، بلال.خ.د ورمان.أ، وكل من يظهره التحقيق، بأنهم أقدموا على الانتماء إلى تنظيم مسلح (داعش) بهدف القيام بأعمال إرهابية. وأشار الاتهام إلى أن المتهمين اشتروا سيارة من نوع غراند شيروكي ونقلوها إلى سوريا وفخخوها هناك، ثم أعادوها إلى

لبنان: اتجاه لإيقاف استيراد اللحوم الحية والمبردة والمثلجة

حذرت نقابة تجار ومستوردي اللحوم الحية والمبردة والمثلجة في لبنان، ببيان نشرته الوكالة الوطنية للإعلام اليوم بتاريخ 9 مارس/آذار 2022، من "إقفال المزارع ومستودعات اللحوم والتوقف عن الاستيراد". وعزت النقابة أسباب إقفال المزارع وإيقاف استيراد اللحوم إلى عدة أسباب، وهي: احتجاز مصرف لبنان للمستحقات المتأخرة لصالح الموردين من جهة، وارتفاع أسعار المحروقات وبالتالي كلفة النقل، بالإضافة إلى ارتفاع أسعار اللحوم والمواشي عالمياً. ودعت النقابة الجهات المعنية إلى "التدخل فورا مع مصرف لبنان، وحثه على دفع المستحقات المتوجبة منذ

مواطنان لبنانيان يتعرضان للضرب والطرد في معرض بيروت بعد هتافهم ضد إيران

تعرض المواطنان اللبنانيان والناشطان في الحراك المدني نيللي قنديل وشفيق بدر للضرب في معرض بيروت الدولي للكتاب، بعد هتافهما: "بيروت حرة حرة، إيران طلعي برا". وانتشرت فيديوهات على مواقع التواصل الاجتماعي توثق تعبير المحتجين عن استيائهم من انتشار الأعلام الإيرانيّة وصور اللواء قاسم سليماني أمام عددٍ من الأجنحة، بالهتافات المنددة بوجود إيران في معرض الكتاب. https://youtu.be/rLNWnz3-dfU كما وثقت الفيديوهات تعرض المحتجين للضرب بعد الهتافات التي أطلقاها، وطردهم من المعرض، وحضرت القوى الأمنية إلى المكان فيما بعد

وسائل إعلامية ناطقة بالعربية في خدمة التضليل الروسي للحرب على أوكرانيا 

تستند روسيا عبر وسائل الإعلام الرسمية التابعة لها الناطقة باللغة العربية إلى الترويج للحرب على أوكرانيا عبر بث تضليل إعلامي ويساعدها في ذلك وسائل إعلام رسمية عربية كتلك التابعة للحكومة السورية أو المدعومة من إيران التي تتحالف مع روسيا ضد الغرب. وتقدم وسائل الإعلام الروسية الرئيسية ووسائل الإعلام في الدول التي تدعمه، غزو أوكرانيا على أنه "عملية خاصة" محدودة تهدف إلى "حماية" السكان الناطقين بالروسية في أوكرانيا مما تصفها "إبادة جماعية"، وذلك عبر وسيلتين إعلاميتين روسيتين ناطقتين بالعربية هما سبوتنيك و روسيا اليوم.

الحرب الأوكرانية تؤثر على المحروقات والقمح في لبنان

ارتفعت في لبنان أسعار المحروقات من جديد وخصوصاً مادتي البنزين والمازوت، وذلك بسبب الحرب الروسية – الأوكرانية التي تسببت برفع أسعار النفط الخام حول العالم. هذه الحرب لم تسلم من تبعاتها الكثير من الدول ومن بينها لبنان، الذي تأثر بسلعتين رئيسية هما: القمح والمحروقات. فقد ارتفع سعر المحروقات صباح الثلاثاء 1/3/2022، مسجلاً سعر البنزين من نوع "95 أوكتان" سعر 369 ألفاً (18 دولار أميركي) أي بزيادة 7 آلاف ليرة لبنانية، بينما ارتفع سعر البنزين من نوع "98 أوكتان" إلى 379 ألفاً (18.7 دولار) أي بزيادة 8 آلاف ليرة لبنانية. أما

مكتب أمن الدولة في لبنان يراقب مخزون محطات الوقود ويفتح المحطات المغلقة

قام مكتب أمن الدولة اللبناني اليوم بتاريخ 6 مارس/آذار 2022، بجولة على محطات الوقود الموجودة في قضاء الكورة شمالي لبنان. وأفادت مراسلة "إيران وير" في لبنان أن الجولة هدفت إلى التأكد من توفر مادة البنزين في محطات الوقود، ضمن خطة منع الاحتكار, مشيرة إلى أن مكتب أمن الدولة قام بفتح المحطات المغلقة أمام السيارات. وفي السياق، أكد رئيس تجمّع الشركات المستوردة للنفط مارون شماس لوسائل الإعلام أن "كميات المحروقات في السوق تكفي الحاجات وليس التخزين". وأشار شماس إلى أن "سعر صفيحة البنزين لن يرتفع كحد أقصى أكثر من 25000 ليرة

لبنان: أزمة محروقات تلوح في الأفق

كشف ممثل موزعي المحروقات في لبنان، فادي أبو شقرا، لوسائل إعلام لبنانية محلية أن أزمة محروقات تلوح في الأفق, وقال "إن مخزون المحروقات في لبنان لا يكفي لأكثر من أربعة أو خمسة أيام". وأضاف أبو شقرا : "أمس، كانت هناك اتصالات عدة مع الشركات ووزير الطاقة لم يصدر بعد جدول أسعار المحروقات وفق الارتفاع العالمي لسعر النفط". وحول الارتفاع الملحوظ في أسعار المحروقات، أوضح أبو شقرا أن هذا الارتفاع عالمي وليس على مستوى لبنان فقط. وبالتزامن مع الارتفاع العالمي لسعر النفط، أصدرت وزارة الطاقة اللبنانية جدولاً بأسعار المحروقات،

لبنان يحاول تأمين ممرات آمنة لطلابه العالقين في أوكرانيا

أفاد المسؤول في السفارة اللبنانية في أوكرانيا، أسعد حكيم، أن السفارة قامت بتأمين ممرات آمنة شخصية للطلاب والمواطنين اللبنانيين في أوكرانيا نحو رومانيا وبولندا. وأكد حكيم أن السفارة اللبنانية طلبت من دول الاتحاد الأوروبي منح اللبنانيين العالقين جواز مرور. وحول إجراءات إجلاء الرعايا العالقين من أوكرانيا، قال حكيم: "نحن نلتزم بتعليمات الجيش الأوكراني". وفي السياق، وصل أمس إلى لبنان أربعين طالباً لبنانياً، كانوا عالقين في أوكرانيا، عبر مدينة بوخارست الرومانية. وصرح الطلاب عقب وصولهم إلى لبنان لوسائل الإعلام

وفد من الخزانة الأميركية يزور لبنان: جمعية “القرض الحسن” تعرّض مصداقية المصارف للخطر

اختتم وفد رفيع المستوى من وزارة الخزانة الأميركية يوم الأربعاء 02 آذار/مارس، زيارة استغرقت 3 أيام في لبنان، التقى خلالها الوفد أعضاء في الحكومة اللبنانية والمجتمع المدني والقطاع المصرفي. وبحسب بيان صحافي وزعته الخزانة وحصل "إيران وير" على نسخة منه، فإنّ الوفد شدّد على ضرورة قيام الحكومة اللبنانية بـ"إصلاحات عميقة وذات مغزى قبل الانتخابات"، وسلط البيان الضوء بشكل خاص على جميعة "القرض الحسن" العائدة لـ"حزب الله" والتي صنفتها الولايات المتحدة "مؤسسة مالية زائفة غير منظمة تنتهك ترخيص منظمة غير حكومية ممنوحة من وزارة

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد