تصفح التصنيف

الرئيسية

الحوثيون يعلنون استهداف أرامكو “ومواقع حساسة” في العاصمة السعودية الرياض 

أعلنت جماعة أنصار الله "الحوثيين" المدعومة من إيران، الجمعة 11 مارس/آذار الجاري، استهداف مصفاة أرامكو في العاصمة السعودية الرياض، ومواقع أخرى بالمملكة في عملية عسكرية باسم "عملية كسر الحصار الأولى". وقال المتحدث العسكري للحوثيين، يحيى سريع، خلال بيان على تويتر، إن العملية تم تنفيذها بتسع طائرات مسيرة، وتأتي ردًا على ما أسماه "تصعيدِ العدوانِ من خلال الحصارِ الظالم على شعبنِا ومنعِ دخول المشتقاتِ النفطية". وأوضح أنها استهدفت مصفاة أرامكو في العاصمة السعودية الرياض "بثلاثِ طائراتٍ مسيرةٍ نوع صماد٣" ومنشأت أرامكو

الاغتيالات السياسية في لبنان… عقود من الغموض!

لم تهدأ الاغتيالات الحزبية والسياسية في لبنان منذ الاستقلال منذ العام 1943 إلى اليوم. إلاّ أنّها أخذت منذ العام 2005 منحى متصاعداً، بدأ مع محاولة اغتيال الوزير مروان حمادة، ثم كرّت سبحتها حتى آخر اغتيال في العام 2020 مع اغتيال الناشط السياسي والكاتب لقمان سليم. اللافت في هذه الاغتيالات قاسم مشترك واحد، هو اختلاف جميع الشخصيات المستهدفة مع "حزب الله" اللبناني، وهذا يطرح شكوكاً حول هوية الجهة المتورطة بهذه الاغتيالات. ما يزيد الشكوك أكثر، هو سلوك الأجهزة الأمنية والقضائية، التي تكشف غالباً جميع الجرائم وتفكك شبكات

هل تتدخل إيران في الشؤون التونسية عن طريق الدين؟

تعرض الرئيس التونسي قيس سعيد، لانتقادات واسعة بعد استدلاله بفيلسوف فارسي وتقديمه على أنه فقيه عربي للرد على من يعارض قرار حل المجلس الأعلى للقضاء، إذ أثناء إشراف الرئيس التونسي على مجلس وزاري في قصر قرطاج، قال الرئيس سعيد: "أؤكد مجدداً أن القضاء وظيفة وليس سلطة، و القضاة جميعهم خاضعون للقانون، ولا يمكن أن تكون هناك دولة خارج الدولة التونسية، ومن يدعي بالعلم معرفة أحيله إلى ما كُتب في الفكر العربي، فليعد إلى رسالة العدل لابن مسكويه لينظر في ماهية العدل وكيف يتحقق". وعلى الرغم من أن الحادثة، قد لا تحمل فعلياً البعد

مواطنان لبنانيان يتعرضان للضرب والطرد في معرض بيروت بعد هتافهم ضد إيران

تعرض المواطنان اللبنانيان والناشطان في الحراك المدني نيللي قنديل وشفيق بدر للضرب في معرض بيروت الدولي للكتاب، بعد هتافهما: "بيروت حرة حرة، إيران طلعي برا". وانتشرت فيديوهات على مواقع التواصل الاجتماعي توثق تعبير المحتجين عن استيائهم من انتشار الأعلام الإيرانيّة وصور اللواء قاسم سليماني أمام عددٍ من الأجنحة، بالهتافات المنددة بوجود إيران في معرض الكتاب. https://youtu.be/rLNWnz3-dfU كما وثقت الفيديوهات تعرض المحتجين للضرب بعد الهتافات التي أطلقاها، وطردهم من المعرض، وحضرت القوى الأمنية إلى المكان فيما بعد

قصف إسرائيلي لمحيط العاصمة السورية دمشق

قصفت طائرات إسرائيلية محيط العاصمة السورية دمشق، فجر الاثنين 7/3/2022، ما أدى إلى مقتل مدنيين اثنين، وفق وكالة إعلام الحكومة السورية "سانا". ونقلت سانا عن مصدر عسكري لم تسمّه قوله: "حوالي الساعة الخامسة من صباح اليوم نفذ العدو الإسرائيلي عدواناً جوياً من جهة جنوب بيروت، مستهدفاً بعض النقاط في محيط مدينة دمشق، وقد تصدت وسائط دفاعنا الجوي لصواريخ العدوان وأسقطت معظمها". وأسفر القصف وفق المصدر العسكري عن مقتل مدنيين اثنين وبعض الخسائر المادية، دون تحديد الأماكن المستهدفة وطبيعتها. ونشرت “سانا” مقطع فيديو

وسائل إعلامية ناطقة بالعربية في خدمة التضليل الروسي للحرب على أوكرانيا 

تستند روسيا عبر وسائل الإعلام الرسمية التابعة لها الناطقة باللغة العربية إلى الترويج للحرب على أوكرانيا عبر بث تضليل إعلامي ويساعدها في ذلك وسائل إعلام رسمية عربية كتلك التابعة للحكومة السورية أو المدعومة من إيران التي تتحالف مع روسيا ضد الغرب. وتقدم وسائل الإعلام الروسية الرئيسية ووسائل الإعلام في الدول التي تدعمه، غزو أوكرانيا على أنه "عملية خاصة" محدودة تهدف إلى "حماية" السكان الناطقين بالروسية في أوكرانيا مما تصفها "إبادة جماعية"، وذلك عبر وسيلتين إعلاميتين روسيتين ناطقتين بالعربية هما سبوتنيك و روسيا اليوم.

الحرب الأوكرانية تؤثر على المحروقات والقمح في لبنان

ارتفعت في لبنان أسعار المحروقات من جديد وخصوصاً مادتي البنزين والمازوت، وذلك بسبب الحرب الروسية – الأوكرانية التي تسببت برفع أسعار النفط الخام حول العالم. هذه الحرب لم تسلم من تبعاتها الكثير من الدول ومن بينها لبنان، الذي تأثر بسلعتين رئيسية هما: القمح والمحروقات. فقد ارتفع سعر المحروقات صباح الثلاثاء 1/3/2022، مسجلاً سعر البنزين من نوع "95 أوكتان" سعر 369 ألفاً (18 دولار أميركي) أي بزيادة 7 آلاف ليرة لبنانية، بينما ارتفع سعر البنزين من نوع "98 أوكتان" إلى 379 ألفاً (18.7 دولار) أي بزيادة 8 آلاف ليرة لبنانية. أما

البروباغندا الروسية والحرب الأوكرانية

أحمد سلوم-إيران وير إن التلاعب بالمعلومات يشكل إحدى أهم أدوات السياسة الخارجية التي تستعملها روسيا من أجل تنفيذ سياساتها المعادية للغرب. حيث ﻳﺼﻒ ﺩﻳﻤﺘﺮﻱ ﻛﻴﺴﻠﻴﻮﻑ، ﺃﺣﺪ ﺃﺑﺮﺯ ﻣﺮﻭﺟﻲ ﺍﻟﺪﻋﺎﻳﺔ ﻓﻲ ﺍﻟﻜﺮﻣﻠﻴﻦ، ﺍﻟﺼﺤﺎﻓﺔ ﻋﻠﻰ ﺃﻧﻬﺎ ﺗﻜﺘﻴﻚ ﺣﺮﺑﻲ ويقول : "ﺇﺫﺍ ﺍﺳﺘﻄﻌﺖ ﺇﻗﻨﺎﻉ ﺷﺨﺺ ﻣﺎ، ﻟﻴﺲ ﻋﻠﻴﻚ ﻗﺘﻠﻪ, ﻓﻠﻨﻔﻜﺮ ﺑﻤﺎ ﻫﻮ ﺃﻓﻀﻞ: ﺍﻟﻘﺘﻞ ﺃﻭ ﺍﻹﻗﻨﺎﻉ؟ ﻷﻧﻚ ﺇﺫﺍ ﻋﺠﺰﺕ ﻋﻦ ﺍﻹﻗﻨﺎﻉ، ﻋﻨﺪﻫﺎ ﺳﻴﺘﻮﺟﺐ ﻋﻠﻴﻚ ﺍﻟﻘﺘﻞ". ﻭﺍﻟﻴﻮﻡ، ﻳﻌﺘﺒﺮ ﻣﻮﻗﻌﺎ ﺭﻭﺳﻴﺎ ﺍﻟﻴﻮﻡ العربية ﻭوكالة ﺳﺒﻮﺗﻨﻴﻚ ﻋﺮﺑﻲ من ﺃﺑﺮﺯ الوسائل الإعلامية الروسية لنشر الدعاية التي يريدها الكرملين والتي تهدف لتوسيع نفوذ

خطف الأطفال والمثقفين في محافظة درعا.. هذه أهم الأساليب والآليات التي يستخدمها الخاطفون

شهدت محافظة درعا السورية حالات خطف عدة طالت أغلبها أطفالا بهدف الحصول على فدية مالية من ذوي الضحية، في حين بقي مصير آخرين مجهول حتى لحظة نشر التقرير. خطف الأطفال: تشهد المدن والبلدات جنوب سوريا حالات خطف لعدد من الأطفال، وكان آخرها خطف الطفل "فواز قطيفان" ذي الثمانية أعوام، وهو من أبناء بلدة إبطع بمحافظة درعا جنوب سوريا بتاريخ 1/11/2021 حيث خطف مجهولون يستقلون دراجات نارية الطفل أثناء توجهه الى مدرسته برفقة شقيقته(9 أعوام)، وبعد قرابة 3 أشهر أطلق سراح الطفل فواز مقابل فدية مالية وصلت إلى 105 آلاف دولار أمريكي، أُطلق

انقسام في لبنان حول بيان للخارجية اللبنانية عن الحرب في أوكرانيا 

أثار بيان أصدرته وزارة الخارجية اللبنانية بعد ساعات من بداية الغزو الروسي للأراضي الأوكرانية قبل أيام، جدلاً وانقساماً بين السياسيين اللبنانيين وعبر مواقع التواصل الاجتماعي لم تنتهِ تبعاته إلى اليوم، وذلك بسبب اللهجة التي تضمنها البيان تجاه روسيا، والذي ندد باجتياح روسيا للأراضي الأوكرانية ودعاها إلى "وقف العمليات العسكرية فوراً". وقال البيان: "نظراً لما شهده تاريخ لبنان الحديث من اجتياحات عسكرية لأراضيه، ألحقت به و بشعبه أفدح الخسائر، التي امتد أثرها البالغ لسنوات طويلة على استقراره وازدهاره، فإن لبنان يدين اجتياح

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد