خامنئي يعيّن مبعوثًا جديدًا له في سوريا

عيّن المرشد الأعلى للثورة الإسلامية في إيران، آية الله علي خامنئي، حميد صفّار هرندي، كمبعوث جديد له في سوريا، بعد إنهاء مهام المبعوث السابق آية الله طبطبائي. 

وقالت وكالة “IBNA” الإيرانية شبه الرسمية: “إن طبطبائي ودّع الشعب السوري خلال صلاة اليوم الجمعة في مقام السيدة زينب في العاصمة السورية دمشق. 

وبحسب ذات الوكالة، فإن طبطبائي لديه علاقة قويّة مع السوريين، ومع المقاتلين الذين يحمون مقام السيدة زينب، وتسلّم مهامه كمبعوث للمرشد الإيراني في العام 2016. 

وذكرت وكالة الأنباء الإيرانية “فارس” أن حميد صفّار هرندي سيصل يوم الجمعة القادم إلى دمشق وسيلقي خطبةً في مقام السيدة زينب. 

وينطوي دور مبعوث خامنئي، على توطيد العلاقات بين الفقهاء، وإجراء اجتماعات دورية مع المقاتلين المدافعين عن مقام السيّدة زينب، إضافةً لمهام سيادية أخرى لها علاقة باتخاذ قرارات مختلفة. 

وولد هرندي عام 1960 في العاصمة الإيرانية طهران، ودرس علوم المختبرات في جامعة أصفهان لينتقل بعد ذلك للتدريس في جامعة المصطفى الحوزوية العلمية في مدينة قم. 

ومن بين المهام التي قام بها هرندي، إدارة مدرسة “الإمام جعفر” في دولة مدغشقر، وإدارة الحوزة العلمية الإيرانية في “أهل البيت” في ساحل العاج، إضافةً إلى لعبه دورًا فعالًا في “التعريف بأهمّية الثورة الإسلامية من خلال نشاطات ثقافية” حسبما ذكرت وكالة “فارس”.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد