اليمن : انتهاء عمليات تبادل الأسرى والمعتقلين بين أطراف النزاع في اليمن

حسين الأحمدي – مراسل إيران وير في اليمن

انتهت اليوم الجمعة عملية تبادل الأسرى والمعتقلين بين كل من عناصر الحكومة الشرعية في اليمن وأنصار الله (الحوثيين), بإشراف أممي, ليصل إجمالي العدد الذي تم تبادله من الطرفين إلى 1081 أسيراً بينهم سعوديون وسودانيون.

ووصل اليوم إلى مطار صنعاء الدولي أكثر من 200 أسيراً ومعتقلاً حوثياً قادمين من مطار عدن جنوب اليمن كانوا معتقلين لدى قوات الساحل الغربي في اليمن.

وفي المقابل وصل إلى مطار عدن الدولي أكثر من 151 أسيراً تابعين للقوات الجنوبية المشتركة وقوات حراس الجمهورية المدعومة من التحالف العربي قادمين من صنعاء عبر طائرات الصليب الأحمر الدولي وبإشراف مباشر من مكتب المبعوث الأممي في اليمن.

واستقبل محافظ مأرب سلطان العرادة اليوم جميع الأسرى الذين وصلوا إلى مطار سيئون يوم أمس الخميس، وقال الصحفي رفيق السامعي لـ “إيران وير” إن 221 أسيراً تم الافراج عنهم يوم أمس الخميس وصلوا إلى مدينة مأرب عبر باصات كبيرة ومنها سيتجهون إلى مدنهم ومحافظاتهم.

 وأوضح السامعي أن خمسة صحفيين من بين الأسرى كانوا من ضمن الواصلين إلى مأرب, وكان في استقبالهم محافظ المحافظة الذي رحب بهم ووعد برعايتهم.

ومن المقرر أن يواصل طرفي النزاع في اليمن عقد الاجتماعات والمشاورات خلال الفترة القادمة للتباحث حول إطلاق بقية المعتقلين والأسرى بما فيهم الأربعة المشمولين بالقرارات الدولية والمتعلقين لدى الحوثيون وفقا لاتفاق السويد 2018 الذي نص على إطلاق جميع الأسرى والمعتقلين لدى جميع الأطراف.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد