مباحثات روسية بشأن سوريا تزامناً مع قصف على محافظة إدلب

قامت روسيا بمحادثات مع تركيا وإيران ومصر خلال 24 ساعة بشأن سوريا، وشهدت محافظة إدلب 22 غارة جوية صباح اليوم الثلاثاء من الطيران الروسي.

وتشهد العاصمة التركية أنقرة اليوم الثلاثاء وغداً محادثات بين مسؤولين روس وأتراك لعقد جولة جديدة من المحادثات بشأن تطورات الأوضاع في سوريا وليبيا، وفق ما نشر موقع الخارجية التركية الرسمي.

وتزامنت المحادثات الروسية التركية مع وقوع 22 غارة جوية وصاروخ أرض أرض من قبل الطيران الروسي على محافظة إدلب شمالي غرب سوريا، وفق مراسل “إيران وير” في سوريا.

والتقى السفير الإيراني في موسكو كاظم الجلالي مساعد وزير الخارجية الروسي في شؤون الشرق الأوسط ميخائيل بوغدانوف أمس الإثنين لبحث العلاقات الثنائية وتطورات المنطقة ومنها سوريا ومواضيع أخرى، بحسب ما نشرت وكالة فارس شبه الرسمية.

وهاتف وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف نظيره المصري سامح شكري أمس الإثنين، وبحث الطرفان أوضاع المنطقة وخاصة سوريا، وأكدا على اتخاذ خطوات تهدف إلى “تحقيق المصالحة الوطنية، واستعادة وحدة المجتمع السوري” وفق ما نشرت وكالة سبوتنيك الروسية.

ونقل موقع روسيا اليوم مادة صحفية عن صحيفة إزفيستيا اليوم الثلاثاء تحت عنوان: “ماذا ستفعل روسيا في سوريا بعد انتهاء الحرب؟” وتناولت الكاتبة كسينيا لوغينوفا قول المدير العام لمجلس الشؤون الدولية الروسي أندرية كورتونوف: “يأمل السوريون في أن تتبنى روسيا سوريا”، وأضاف: “من السابق لأوانه القول إن روسيا سوف تنسحب بالكامل من سوريا”.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد