على خلفية إعدام أفكاري.. طهران تستدعي السفير الألماني وبرلين تلغي رحلة لظريف

أعلنت وزارة الخارجية الإيرانية استدعاء السفير الألماني هانس أودو موتسل في طهران، عقب ما نشرته وسائل إعلام ألمانية بشأن إلغاء برلين زيارةً لوزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف.

وطلبت الخارجية الإيرانية من السفير الألماني الحضور على خلفية تغريدات أطلقتها السفارة تنديداً بإعدام الرياضي نافيد أفكاري، وفق ما نقلته وكالة أنباء الجمهورية الإيرانية إرنا.

بدوره قال السفير الألماني إنه سينقل الأمر إلى المسؤولين في بلاده.

وأدان المدير العام لدائرة الشؤون الأوروبية في الخارجية الإيرانية تغريدات السفارة الألمانية واعتبرها “خارجة عن نطاق العرف الدبلوماسي” وتدخلاً في الشؤون الداخلية.

وأكدت وكالة تسنيم شبه الرسمية أن الحكم بإعدام أفكاري تم عقب إجراءات المراسم القانونية وبإصرار أولياء عائلة المقتول، إذ أن أفكاري أدين “بالقتل العمد” لموظف حكومي خلال احتجاجات شهدتها مدينة شيراز عام 2018.

وذكرت تقارير نشرتها صحيفتي بيلد وتاتز الألمانيتين أمس الأحد، أن ألمانيا ألغت زيارة وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، بعد إعدام نافيد أفكاري يوم السبت رغم مطالبات دولية ضد القرار، وكان ظريف سيلتقي بنظرائه الألمان والبريطانيين والفرنسيين اليوم الإثنين، لمناقشة ملف “الاتفاق النووي”.

ووفق صحيفة بيلد فإن الخارجية الإيرانية أعلنت إلغاء الرحلة بسبب “مشاكل لوجستية” لديها.

وحث اتحاد الرياضيين في ألمانيا اللجنة الأولمبية الدولية على “اتخاذ موقف قوي” و”إنشاء آلية عقوبات مناسبة على الجمهورية الإيرانية”عقب إعدام أفكاري، بحسب ما نقل  موقع DW الألماني.

وتحدث موقع “إيران واير” في تقرير مفصل عن إعدام إيران للمصارع نافيد أفكاري يوم السبت 12 أيلول/سبتمبر، وكيف يُعتقد أن تهمة “القتل” لفقت له لأنها استندت إلى اعترافات بالإكراه، ولعدم وجود أدلة كافية على مشاركته في الاحتجاجات.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد