إيران وير بالعربي.. موقع إخباري مستقل يغطي أخبار إيران وتأثيراتها في الشرق الأوسط

رئيس التحرير: محمد زيد مستو

من أمتع الاقتباسات التي أستعملها في التعريف بدور الصحفي في مجتمعه هو ما ينقله الكاتبان بيل كوفاك وتوم روزينستيل في كتابهما المشترك عناصر الصحافة Elements of Journalism عن الاكتشاف الهام الذي توصل إليه علماء الانثروبولوجيا عندما كانوا يحاولون جمع ملاحظات عما تبقى من الثقافات الفطرية في العالم.

“من أكثر المجتمعات القبلية عزلة في إفريقيا إلى أبعد الجزر على المحيط الهندي، تشارك الجميع في مواصفات الرسل الذين يختارونهم لجمع وتوصيل الأخبار. لقد أرادوا أناسا يركضون بسرعة إلى القمة المجاورة، يجمعون المعلومات بدقة، ويعودون لنقلها بطريقة جذابة”.

إيران واير، هو موقع إخباري مستقل يشبع جوع الجمهور العربي من سياسيين، وباحثين، وصحفيين، وقراء في معرفة ما يدور حولهم، وما هو الدور الذي تقوم به الحكومة الإيرانية والجماعات والأحزاب والميليشيات المرتبطة بها في الشرق الأوسط.

الموقع هو النسخة العربية من موقع إيران واير بلغتيه الفارسية والإنكليزية وهو موقع إخباري مستقل يعد من أكثر المواقع قراءة من قبل متابعي الشأن الإيراني داخل البلد وخارجها.

من خلال مراسلينا في كل من العراق وسوريا ولبنان واليمن، نسعى للسرعة في نقل الخبر، وتحري الدقة من المعلومة قبل نشرها، في وقت تشهد فيه المنطقة تقلبات سياسية وعسكرية يتم استغلالها للدفع بأخبار مفبركة أو غير دقيقة، بل وفي أحسن الأحوال غير مكتملة لا ترضي التعطش للمعرفة. هذه الأخبار ستتم معالجتها وجمعها وتقديمها بطرق يسهل فهمها واستيضاحها مثل الخبر والتقرير والتحليل والتحقيقات الاستقصائية المكتوبة والمصورة والفيديوهات القصيرة والمطولة مثل الأفلام الوثائقية، وباستعمال تقنيات متداولة في الصحافة الدولية مثل المقالات التفاعلية (infographic) والخرائط.

أما نوعية الأخبار التي سيتمكن القراء من الاطلاع عليها في الموقع، فهي التطورات السياسية التي تعيشها كل من سوريا والعراق ولبنان واليمن خصوصا، حيث التدخل الإيراني أقوى، بالإضافة إلى البحرين والدول الأخرى، بما في ذلك من تطورات ميدانية عسكرية، واقتصادية. سوف لن نكتفي بالخبر، بل بإعداد تقارير معمقة أسبوعية تتضمن آراء أصحاب القرار والخبراء وشهود العيان، وتحقيقات مطولة شهرية، وملفات جامعة تسهل على القارئ الإحاطة بالمعلومة من مختلف جوانبها، بالإضافة إلى الاستعانة بآراء الفاعلين، والمتخصصين وأصحاب الرأي من خلال زاوية خاصة بالآراء.

الفريق بأكمله يتكون من صحفيين، ورسامي كاريكاتير، ومصممي غرافيك ومحرري فيديو، ومترجمين، جميعهم مستقلين عن أي تبعات سياسية وحزبية لأي من الأطراف.

تركيز الموقع على العموم هو أخبار إيران خارج حدودها، لكن لاكتمال المعلومة فإن مترجمين سيغنون الموقع بالأخبار المترجمة من النسختين الفارسية والإنكليزية عن الوضع داخل إيران وبالعكس.

يسعى الموقع في ذات الوقت إلى ردم الهوة بين الشعوب العربية والشعب الإيراني، وتخفيف من حدة التوتر بين المواطنين الذين لا دور لهم في قرارات حكوماتهم، إذ أننا نأخذ بعين الاعتبار وضع المنطقة والحروب والثورات القائمة، بما في ذلك الدور الذي تلعبه الحكومة الإيرانية في ذلك من دعم للحكومات، أو للاحتجاجات، وما قد يثيره ذلك من تزايد حدة الكره والضغائن الشعبية المتبادلة.

لماذا إيران؟

إن إيران توسع نفوذها في الشرق الأوسط وتتمتع حاليا بنفوذ كبير في سوريا، ولبنان، والعراق، واليمن، وهي بصدد توسيع نفوذها بمناطق أخرى، بحسب ما يصرح به مسؤولون إيرانيون مرارا، مستعينة بسياسات ناجحة في عقد صفقات رابحة في تلك البلدان وتجنيد مسؤولين يعملون لصالحها، علاوة على شبكة من الحلفاء والجماعات والأحزاب السياسية والمليشيات العسكرية.

في دراسة جديدة نشرها المعهد الدولي للدراسات الاستراتيجية في لندن خلال الشهر الماضي، وهنا أقتبس بتصرف “تمكنت إيران من التفوق في الصراع من أجل تعزيز نفوذها الاستراتيجي في الشرق الأوسط، وتمكنت من تعزيز مكانتها في المنطقة بالرغم من تعرضها لعقوبات”.

فهم الدور الإيراني إذاً، من شأنه أن يساعد في فهم ما يجري بالمنطقة. بالتأكيد لن يكفي لفهم كل ما يدور حولنا إذا ما أخذنا بالاعتبار الأدوار الأخرى التي تقوم بها دول خليجية وتركيا وروسيا والغرب، لكن سعينا هو أن نسد ثغرة في فهم جزء من الحقيقة، ليكون على القارئ متابعة أدوار الفاعلين الآخرين لفهم الحقيقة كاملة.

نحن نجمع الأخبار ونحلل البيانات كي تتمكن أنت من أن تصنع رأيك.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد