الحرس الثوري الإيراني يجري المرحلة الأخيرة من تدريبات عسكرية في الخليج

أجرى الحرس الثوري الإيراني صباح اليوم الثلاثاء المرحلة النهائية من التدريبات العسكرية للوحدات البحرية والجوفضائية في منطقة الخليج.

وقامت الوحدات البحرية والصاروخية والضفادع البشرية بمناورات “الرسول الأعظم” الـ14 لحرس الثورة بتمرين عمليات مواجهة وتدمير حاملة طائرات أمريكية مفترضة في محافظة هرمزكان غرب مضيق هرمز والخليج، وفق ما نقلت وكالة فارس شبه الرسمية.

وأوضح مساعد قائد الحرس الثوري لشؤون العمليات والمتحدث باسم المناورات عباس نيلفروشان أن هذه المناورات النهائية تأتي في إطار الحفاظ على مستوى جاهزية القتال، مبيناً أن القوة البحرية والجوفضائية في الحرس الثوري تنفذ التمارين في مجالات البر والبحر والجو والفضاء وفق الجدول الزمني المحدد للتمارين، بحسب ما نقلت وكالة فارس.

وكانت البحرية الأمريكية أكدت أن 11 سفينة تابعة للحرس الثوري الإيراني اقتربت في 15 نيسان/أبريل بمسافة “قريبة جداً وسرعة عالية”، وتعرضت لــ 6 سفن حربية أمريكية كانت موجودة في مياه الخليج بمهمة مشتركة للمراقبة البحرية مع طائرات هوليكوبتر “أباتشي” ضمن المنطقة الدولية.

وفي 20 نيسان/أبريل صرحت إيران أنها رفعت مدى صواريخها البحرية إلى 700 كيلومتر إضافة لرصد جميع تحركات القوات الأجنبية في المنطقة.

وهدد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في 22 نيسان/أبريل بتدمير أي قطعة بحرية إيرانية تقترب من السفن الأمريكية الموجودة في مياه الخليج وتستفزها.

ونشرت القيادة المركزية الأمريكية عبر صفحتها في تويتر أن قوات مهامها الخاصة تجري تمرينات لاستدامة الأسلحة في الخليج.

وكانت القوة الجوية الإيرانية كشفت بداية الشهر الماضي عن جهاز محاكاة لطائرة النقل إليوشن (الثقيلة وغير الثقيلة) عقب إعلان القوات البحرية تشييد قواعد صواريخ تحت الأرض على طول ساحل الخليج.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد