وسط توترات إيرانية أمريكية… إيران تنقل حاملة طائرات وهمية إلى البحر

أحمد سلوم – إيران وير

أظهرت صور التُقطت بواسطة الأقمار الصناعية قيام إيران بنقل حاملة طائرات وهمية إلى مضيق هرمز الاستراتيجي، وسط توترات متصاعدة بين طهران والولايات المتحدة، مما يشير – على الأرجح – إلى أن إيران ستخطط قريباً لاستخدامها في تدريبات بالذخيرة الحية.

ووفقاً لتقرير نشرته وكالة أسوشييتد برس الأمريكية، تُظهِر صور نشرتها شركة ماكسار تكنولوجيز الأميركية المتخصصة في التصوير عبر الأقمار الصناعية تم التقاطها يوم الأحد قارباً إيرانياً مسرعاً نحو حاملة الطائرات، بعد أن سحبتها قاطرة إلى المضيق من مدينة بندر عباس الساحلية الإيرانية.

وأوضح التقرير أن وسائل الإعلام الإيرانية الرسمية والمسؤولين الإيرانيين لم يعترفوا حتى الآن بنقل حاملة الطائرات الوهمية إلى مضيق هرمز، الذي يمر عبره 20% من نفط العالم.

ومع ذلك، فإن ظهورها هناك يشير إلى أن الحرس الثوري الإيراني يستعد للقيام بعملية غرق وهمية مشابهة لتلك التي قام بها في فبراير- شباط 2015.

وقالت المتحدثة باسم البنتاغون ريبيكا ريباريش لوكالة أسوشيتد برس: إن الأسطول الخامس للبحرية الأميركية ومقره البحرين، والذي يقوم بدوريات في الممرات المائية بالشرق الأوسط ما زال واثقاً من قدرة قواتنا البحرية على الدفاع عن نفسها ضد أي تهديد بحري.

وأشارت ريباريش إلى عدم إمكانية التحدث عما تأمل إيران في كسبه من خلال بناء هذا النموذج بالحجم الطبيعي، أو القيمة التكتيكية التي تأمل أن تكسبها باستخدام مثل هذه النماذج في سيناريو التدريب أو التمرين، مضيفة القول: “نحن لا نسعى إلى الصراع، ولكننا على استعداد للدفاع عن القوات والمصالح الأميركية من التهديدات البحرية في المنطقة”.

وتشبه النسخة المتماثلة لحاملة الطائرات هذه حاملات فئة نيميتز التي تبحر فيها البحرية الأمريكية بشكل روتيني إلى الخليج من مضيق هرمز .

وكانت حاملة الطائرات الأميركية نيميتز التي تحمل الاسم نفسه قد دخلت لتوها مياه الشرق الأوسط في أواخر الأسبوع الماضي من المحيط الهندي، ومن المحتمل أن تحل محل حاملة الطائرات “دوايت أيزنهاور” في بحر العرب.

ولا يزال من غير الواضح متى أو إذا كانت السفينة المزورة الإيرانية ستمر عبر مضيق هرمز أم لا؟.

وتحمل النسخة المتماثلة 16 نموذجاً من الطائرات المقاتلة على سطحها، وفقاً لصور الأقمار الصناعية التي التقطتها Maxar Technologies. يبدو أن طول السفينة يبلغ حوالي 200 متر (650 قدماً)، وعرضها 50 متراً (160 قدماً). ويبلغ طول نيميتز الحقيقي أكثر من 300 متر (980 قدماً)، وعرضه 75 متراً (245 قدماً).

ويشبه النموذج الإيراني الجديد بالحجم نموذجاً مشابهاً تم استخدامه في فبراير- شباط 2015 خلال مناورة عسكرية تسمى “النبي العظيم 9”. وخلال تلك التدريبات، داهمت إيران حاملة الطائرات المزيفة بقوارب سريعة تطلق رشاشات وصواريخ، واستهدفت صواريخ أرض – بحر فيما بعد الحاملة المزيفة ودمرتها.

وجدير بالذكر أن العلاقات بين إيران وأميركا توترت في الآونة الأخيرة، وكان آخرها ما حدث الأسبوع الماضي إثر احتكاك مقاتلة أميركية من طراز إف – 15 بطائرة ركاب إيرانية تابعة لشركة ماهان إير، في المجال الجوي السوري.

وكان  الحرس الثوري الإيراني قد قال في أبريل/ نيسان إن طهران ستدمر سفناً حربية أمريكية إذا تعرض أمنها للتهديد في الخليج، وهدد مسؤولون إيرانيون مراراً بإغلاق مضيق هرمز إذا لم تتمكن بلادهم من تصدير النفط أو إذا هوجمت مواقعها النووية.

وحدثت مواجهات بين الحين والآخر بين الحرس الإيراني والجيش الأمريكي في الخليج خلال السنوات القليلة الماضية، وقال مسؤولون أمريكيون إن إغلاق المضيق سيمثل تجاوزاً “لخط أحمر”، وإن واشنطن ستتحرك لإعادة فتحه.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد