القوات العراقية تعلن تحرير الناشطة الألمانية المختطفة “هيلا ميفيس”

محمود الشمّري – مراسل إيران وير بالعراق

أعلنت السلطات العراقية اليوم الجمعة عن تحرير الناشطة الألمانية في مجال الإغاثة والنشاطات الثقافية هيلا ميفيس التي اختطفت في العاصمة بغداد، ليل الإثنين ــ الثلاثاء الماضي 22/23 تموز/يوليو.

وقال المتحدث باسم القائد العام للقوات المسلحة اللواء يحيى رسول في تغريدة على تويتر إن القوات العراقية تمكنت من تحرير الناشطة الألمانية المختطفة هيلا ميفيس، دون ذكر تفاصيل أخرى.

ولم تُعرف الجهة الخاطفة، وما إذا كانت هناك مفاوضات أو عملية مساومة قد سبقت التحرير.

 وكان مسلحون مجهولون قد خطفوا مؤخراً المواطنة الألمانية هيلا ميفيس التي تعمل في السفارة الألمانية في العراق في إحدى شوارع منطقة الكرادة بالعاصمة  بغداد.

وأظهر شريط فيديو  هيلا ميفيس تقود دراجتها عندما اقتربت منها سيارتان لتجبراها على ركوب إحداهما.

و قال المحلل السياسي سرمد البياتي في تغريدة له إن تحرير المختطفة الألمانية جاء بإشراف محكمة تحقيق الرصافة، وبمتابعة من القوات الأمنية، مؤكداً أن ميفيس تم تحريرها فجر الجمعة 24-7-2020، والتحقيق جار بخصوص تلك الجريمة، مطالباً الحكومة العراقية بالكشف عن نتائج التحقيق في اغتيال الخبير الأمني هشام الهاشمي.

بينما اتهم الناطق باسم حزب الله أبو علي العسكري “عصابات كاظمي الغدر” في إشارة إلى رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي بخطف الناشطة الألمانية من أجل تأليب الرأي العام ضد أبناء العراق الغيارى، مهددا بكشف أسماء عناصر تلك العصابات وبعض أعمالهم الخبيثة على حد قوله.

يشار إلى أن المواطنة الألمانية هيلا ميفيس كانت تعمل مديرة القسم الثقافي في معهد غوتا الألماني في العراق وموظفة في سفارة بلدها بالعراق، وشاركت في التظاهرات التي انطلقت في تشرين الأول الماضي بساحة التحرير في بغداد، والتي طالبت بمنع التدخل الايراني في العراق ومحاربة الفساد.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد