الولايات المتحدة تفرض عقوبات جديدة على شركات المعادن الإيرانية

استهدفت الولايات المتحدة الأميركية ، إيران بجولة أخرى من العقوبات، طالت  ثمانية كيانات مرتبطة بصناعة المعادن في إيران، بالإضافة إلى كيان تاسع نقل إلى إيران مواد هامة لمصانع المعادن الإيرانية.

وقد أدرجت الولايات المتحدة على وجه التحديد كلا من “شركة تارا ستيل ترايدينغ المحدودة” و”ميتيل ستيل” و”باسيفيك ستيل م.م.ح.” و”بيتر فيوتشر جينيرال ترايدينغ المحدودة” و”توكا ميتل ترايدينغ م.د.م.س.” و”شركة ساوث ألومنيوم” و”شركة سيرجان جاهان ستيل” و”إيران سنترال آيرون أور” وفقا لما نشرته وزارة الخارجية الأمريكية.

وقد تم إدراج هذه الكيانات بالنظر إلى ارتباطها بالكيان الإيراني فـ “شركة مباركة ستيل” (Mobarakeh Steel Company) التي تم حظر ممتلكاتها و مصالحها, نظرا  إلى عملها في قطاعات الحديد والصلب والألومنيوم في إيران.

وأوضحت وزارة الخزانة الأمريكية في بيان نُشر على موقعها الرسمي أن شركة مباركة التي أدرجتها واشنطن من قبل على القائمة السوداء تسهم بنحو واحد في المئة من إجمالي الناتج المحلي الإيراني.

وقال وزير الخزانة الأميركي ستيفن منوتشين إنّ “النظام الإيراني يواصل استغلال أرباح شركات التعدين وقدرتها على البيع في الخارج من أجل تمويل أنشطة مزعزعة للاستقرار حول العالم”.

وتجمّد العقوبات أي أصول أميركية لهذه الشركات وتحظّر على الأميركيين التعامل معها بشكل عام.

وتعد العقوبات أحدث مسعى أميركي لتقليص الإيرادات الإيرانية منذ قرار الرئيس دونالد ترامب في 2018 الانسحاب من الاتفاق النووي الذي أبرمته إيران مع القوى العالمية عام 2015 مما زاد التوتر بين البلدين.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد