الاحتجاجات الإيرانية .. “ماهشر” المدينة التي قسمها النفط إلى جزئين

حسام قناطیر

خلال احتجاجات نوفمبر العام الماضي، ذُكرت أسماء بعض المدن على نطاق واسع لأول مرة في المجال الافتراضي.

المدن التي تقع في أقصى غرب وأقصى جنوب إيران، نزل شعبها المنهك إلى الشوارع، وندد بالشعارات، لقد شاركت هذه المدن في الاحتجاجات على الرغم من أنها تتسم بمميزات مختلفة.

كانت الاحتجاجات أشرس في بعض هذه المدن، وآل الأمر إلى مقتل عدد من المحتجين، وتناقش “إيران واير” في هذا التقرير مختلف سمات المدن ( المذهب والقومية و الوضع الاقتصادي والاجتماعي ) التي وُجِد مواطنوها بأعداد غفيرة خلال احتجاجات نوفمبر.

يتحدث هذا التقرير عن الوضع الاجتماعي والسمات القومية والمذهبية في مدينة ماهشهر. وأحداث قمع المحتجين أبناء ماهشهر التي تمثل واحدة من أكثر روايات قمع احتجاجات نوفمبر المأساوية.

كانت ماهشهر الأشهر بين المدن خلال احتجاجات نوفمبر 2019م

 تقع هذه المدينة في جنوب شرق محافظة الأحواز، وتبلغ مساحتها حوالي 7 آلاف و304 كيلومتر مربع.

يقطنها العرب واللرّيون منذ القدم، ويقول النشطاء العرب: إن العرب في هذه المنطقة يعانون من الفقر المدقع والتمييز العنصري بسبب سياسات الحكومة، على الرغم من أن هذه المدينة يُطلق عليها “قطب البتروكيماويات”، ولكن سكانها المحللين في الوقت نفسه يعانون من فقر شديد وبطالة.

تشتهر فيها الصناعات البتروكيماوية، وجامعة آزاد الإسلامية، وجامعتا بيام نور وجامعة امير كبير فرع ماهشهر، وفيها أكثر من 15 ألف طالب من بين 100 شعبة تعليمية، لذلك تبدو ماهشهر في صورة منطقة صناعية لكن التنمية غير المتوازنة تتراءى بوضوح في هذه المدينة.

كان يطلق على هذه المدينة اسم “معشور”، وما زال بعض العرب في هذه المقاطعة يستخدمون هذه التسمية، تغير اسم هذه المدينة إلى ماهشهر في عام 1965م، وقد تحولت ماهشهر منذ عام 1960 إلى مقاطعة، وقبل ذلك كانت جزءًا من خرمشهر.

مدن هنديجان، جزيرة خارك، سربندر، بندر إمام فعلي واميديه من ضمن مدن مقاطعة ماهشهر. تتصل مقاطعة ميناء ماهشهر من الشمال بـ الأحواز ورامشير، ومن الغرب بـ شادكان، ومن الشرق بـ اميديه وهنديجان ومن الجنوب بـ الخليج العربي.  

إحصائية السكان عام 1986م لـ ماهشهر كانت 232 ألفًا و642 نسمة، وقد كان من بين هذا العدد 139 ألف و983 نسمة، يقطنون الأماكن المتمدنة و92 ألفًا و659 نسمة يعيشون في القرى.

في عام 1990م أصبح لديها مميزات اقتصادية عديدة في المعبر المائي خور موسى والشركة الوطنية للصناعات البتروكيماوية، مما دفعها للسعي وراء تطوير الصناعات البتروكيماوية بجدية أكبر في هذه المنطقة، ولقد تسبب هذا الأمر في الظاهر بنمو وتقدم اقتصادي واجتماعي لـ ماهشهر، على نحو أن سكان المقاطعة في آخر إحصائية سكان تجاوز عددهم 162 ألفًا و797 نسمة.

في الحقيقة ماهشهر من أقدم الموانئ على ضفة الخليج العربي، ويعود قدمها إلى زمن اردشير الأول من سلسلة الساسانيين، هذا الميناء لم يكن يحظى باهتمام أنظمة الحكم المركزية في إيران حتى فترة حكم بهلوي الأول.

ربما اتخذت احتجاجات نوفمبر 2019 م مظهرًا أكثر تعقيدًا في ماهشهر التي تعاني من مشاكل ثقافية واجتماعية واقتصادية وعمرانية معقدة.

مع بداية فترة حكم بهلوي الأول، وإنشاء السكك الحديدية في جميع أنحاء الدولة، عادت الروح من جديد لـ ماهشهر، بل والأكثر من ذلك كان النفط الذي وضع مصير هذه الدولة على مسار آخر من التاريخ.

النفط دفع آلاف المتخصصين إلى هذه المدينة، وجعلها عمليًا مقسمة

ماهشهر القديمة يعيش فيها أغلب المواطنين والقطاع الصناعي الجديد الذي يسكن فيه أغلب المهاجرين الذين جلبهم النفط من أقصى أنحاء الدولة إلى هنا، وهذا النفط هو السبب أيضًا في إيجاد فاصل كبير بين السكان القدامى والمهاجرين الجدد، وانقسمت جغرافية هذه المنطقة إلى جزء فقير مقدم، والجهة الأخرى تمثل الثروات، ويبدو أن هذا الأمر كان من أهم جذور العنف الشديد خلال احتجاجات نوفمبر 2019م. وبالطبع ثارت هذه الاحتجاجات أيضًا في عام 2017م، ولكن لمدة شهر واحد فقط، ومن قبل ذلك أيضًا شهدت ماهشهر اشتباكات عنيفة بسبب احتجاجات الشباب على توظيف أشخاص ليسوا من المنطقة في الصناعات البتروكيماوية.

في عام 2016م اندلعت أيضًا مظاهرات المواطنين احتجاجًا على خصخصة مستشفى تحتوي على 200 سرير للصناعات البتروكيماوية في ماهشهر، وكان المحتجون يعتقدون بأن خصخصة هذه المستشفى سوف تجعل خدماتها تقتصر فقط على عمال البتروكيماويات.

لكن احتجاجات نوفمبر 2019م في ماهشهر اتخذت مظهرًا أكثر تعقيدًا. فماهشهر تعاني من مشاكل ثقافية واجتماعية واقتصادية وعمرانية معقدة، وتقع هذه المدينة في حصار بيئي بسبب المواد الكيميائية بمصانع البتروكيماويات والقرى، والقرويون حالهم ليس على ما يرام، وقد وقع صيادوها في شرك مصانع البتروكيماويات، وترك العمل أكثر من 4000 فرد منهم بسبب هذه الصناعات.

ماهشهر هي أكثر المدن في الأحواز تقع فيها حوادث، وتشكل مياه الشرب مشكلتها الأساسية، وتعاني أيضًا من تدني مستوى التعليم.

من وجهة نظر البعض في هذه المدينة، فكلما ازدهرت صناعة النفط، هُمِّش المواطنون المحليون أكثر فأكثر، وقد ظهر مصطلح في هذه المدينة يطلق عليه علماء الاجتماع بـ “المدينة المزدوجة”، وله دلالة على انعدام المساواة والظلم في النظام الرأسمالي.

من ناحية أخرى بدلًا من أن تجلب صناعة البتروكيماويات الازدهار لـ ماهشهر، آلت في النهاية إلى تصعيد أجواء الازدواجية في المدينة. في المدنية ازدواجية، في الخدمات الترفيهية ازدواجية، في الخدمات الصحية ازدواجية، في الخدمات الثقافية ازدواجية وفي الخدمات التعليمية ازدواجية.

يشير استطلاع رأي إلى أن 72 % من موظفي الشركات لا يثقون بالسكان المحليين، وعلى الصعيد الآخر هناك 74 % من السكان المحليين لا يثقون بالشركات.

المواطنون في المنطقة يعتبرون ميناء ماهشهر للصناعات البتروكيماوية جزءًا منفصلاً عنهم لا يتعلق بهم، يرون حصتهم في صناعات المحافظة أدنى ما يمكن، ويعتقدون بأنها فرضت عليهم فقط النفقات العلاجية بسبب تلوث البتروكيماويات.

في الحقيقة يعتقد مواطنو هذه المنطقة أن البتروكيماويات احتلتهم، ولم تترك أثرًا إيجابيًّا على حياتهم. يُطلَق على المدينة قطب البتروكيماويات في إيران، لكنهم لا يتمتعون بنصيب فيها ويعيشون في الفقر المدقع والبطالة.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد