السفارة الأميركية في بيروت تنفي ما نشرته صحيفة الجمهورية حول لقاء شيا وبري

نفت السفارة الأميركية في بيروت، عبر حسابها الرسمي على موقع “تويتر” معلومات نشرتها صحيفة الجمهورية المحلية حول تفاصيل لقاء حصل بين رئيس مجلس النواب اللبناني نبيه بري والسفيرة الأميركية لدى لبنان دوروثي شيا.

ونشرت صحيفة الجمهورية اللبنانية اليوم الأربعاء 12/1/2022 خبراً تحت عنوان “شيا تستنجد ببري” مفاده أن السفيرة الأميركية طلبت من رئيس مجلس النواب نبيه بري الحؤول دون التصرف بتهور ضد سلامة، أي عدم إصدار حكم قضائي بحقه، وأضافت الجمهورية نقلاً عن شيا أن “المحافظة على سلامة ضرورية في هذه المرحلة الدقيقة”.

بدورها، نفت السفارة الأميركية ما ورد في الصحيفة عبر تغريدة قالت فيها  “فوجئنا بتقرير صحفي يشير إلى أن مصرف لبنان كان موضوع نقاش بين السفيرة شيا والرئيس بري بالأمس”.

وأضافت:  “في الحقيقة، تركز النقاش مع رئيس مجلس النواب على تساؤلات حول مجلس النواب وعلى زيارة مرتقبة لـ مسؤول في الخارجية الأميركية، لذا اقتضى التوضيح”.

وعقد رئيس مجلس النواب اللبناني لقاء مع السفيرة الاميركية في لبنان دوروثي شيا لقاء بتاريخ 10/1/2022، وجرى البحث في الأوضاع العامة والعلاقات الثنائية بين البلدين، وغادرت شيا اللقاء بعدها دون الإدلاء بتصريح.

وتجدر الإشارة إلى أن تدهور سعر صرف الليرة اللبنانية أمام الدولار ما زال مستمراً حيث بلغ سعر صرف الدولار الواحد 33 ألف ليرة لبنانية، وهو الرقم الأعلى منذ بداية الأزمة في لبنان.

ودعت منظمات مدنية إلى جانب اتحاد النقل البري إلى إضراب عام يوم غد الخميس، احتجاجاً على تردي الأوضاع المعيشية.

اشترك في نشرتنا الإخبارية
اشترك هنا للحصول على آخر الأخبار والتحديثات والعروض الخاصة التي يتم تسليمها مباشرة إلى صندوق الوارد الخاص بك.
يمكنك إلغاء الاشتراك في أي وقت
قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد