صور حديثة لمدينة دوما بريف دمشق التي تعرضت لهجمات بمواد كيميائية قبل سنوات

يبين هذا الفيديو مدى الدمار الحاصل في مدينة دوما شرقي العاصمة السورية دمشق بعد 8 سنوات (21/8/2013) من وقوع هجمات الكيماوي عليها، أسفر عن مقتل المئات من المدنيين بينهم نساء وأطفال.ويعد 30 تشرين الثاني/نوفمبر من كل عام، هو يوم إحياء ذكرى جميع ضحايا الحرب الكيميائية بحسب الأمم المتحدة، ويتيح هذا اليوم الفرصة لتأبين ضحايا الحرب الكيميائية، فضلا عن التأكيد مجددا على التزام منظمة حظر الأسلحة الكيميائية في القضاء على تهديد الأسلحة الكيميائية، وبالتالي تعزيز أهداف السلم والأمن والتعددية.

اشترك في نشرتنا الإخبارية
اشترك هنا للحصول على آخر الأخبار والتحديثات والعروض الخاصة التي يتم تسليمها مباشرة إلى صندوق الوارد الخاص بك.
يمكنك إلغاء الاشتراك في أي وقت
قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد