قصف جوي على مواقع الحشد الشعبي قرب الحدود العراقية السورية

 تعرضت مواقع تابعة لقوات الحشد الشعبي قرب مدينة البوكمال السورية على الشريط الحدودي بين العراق وسوريا لقصف جويّ في ساعات متأخرة من الثلاثاء 14 سبتمبر/أيلول, بحسب ما نشرت وسائل إعلام عراقية.

 وأفادت قناة العهد الفضائية المقربة من الحشد الشعبي اليوم الأربعاء 15 سبتمبر/ أيلول 2021 بأن “طائرة أميركية قامت بقصف مواقع للحشد الشعبي على الشريط الحدودي بين العراق وسوريا، ما أدّى إلى انفجار عربتين تابعتين للحشد الشعبي دون وقوع خسائر بشرية”. 

في المقابل، شدد واين ماروتو، المتحدث باسم “التحالف الدولي”، في تغريدة له على حسابه الرسمي في تويتر على “عدم صلة التحالف والجيش الأميركي بالضربات التي استهدفت مليشيات مقربة من إيران في البوكمال”.

وقال تحالف الفتح الذي يضم عددا من الكتل السياسية أبرزها (كتلة صادقون الجناح السياسي لحركة عصائب أهل الحق وكتلة بدر الجناح السياسي لقوات بدر) في بيان اطلع عليه “إيران وير” إنه “يدين بأشد العبارات الاعتداء الذي تعرضت له قواتنا المسلحة من أبناء الحشد الشعبي في الحدود العراقية السورية”.

 وأضاف أنه يدين “تكرار الاعتداءات السافرة على السيادة العراقية يستدعي موقفاً صريحاً من الجميع الحكومة العراقية ومجلس النواب لحفظ السيادة”.

وأشار التحالف الذي يضم أذرعاً سياسية لمجموعة من فصائل الحشد الشعبي إلى أن “إكمال انسحاب القوات الأجنبية من الأراضي العراقية  هي الخطوة الكفيلة بمنع التجاوز على سيادة العراق ودماء أبنائه.

ومن جهته أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان ومقره لندن، اليوم الأربعاء، بمقتل 3 من أفراد الحشد الشعبي العراقي نتيجة الاستهداف الجوي عند الحدود السورية العراقية أمس الثلاثاء.

وقال المرصد إن عدد القتلى مرشح للارتفاع لوجود جرحى بعضهم في حالات خطرة، بينما لا تزال هوية الطائرات المسيرة التي استهدفت آليات وشاحنات للحشد الشعبي بريف البوكمال مجهولة.

وجاء القصف الجوي على مواقع الحشد الشعبي بعد يومين فقط على استهداف مطار أربيل الدولي الذي يضم قوات أمريكية بطائرتين مسيرتين.

والجدير ذكره أنه لم تعلن أية جهة مسؤوليتها عن عملية القصف الجوي على الحدود العراقية السورية حتى الآن.

وفي يوليو/تموز الماضي، تعرضت مواقع تابعة لمليشيات عراقية على الحدود مع سورية إلى قصف جوي، نتج عنه تدمير سيارة تابعة للفصائل المسلحة، ولم يتسبب بحدوث خسائر في الأرواح.

اشترك في نشرتنا الإخبارية
اشترك هنا للحصول على آخر الأخبار والتحديثات والعروض الخاصة التي يتم تسليمها مباشرة إلى صندوق الوارد الخاص بك.
يمكنك إلغاء الاشتراك في أي وقت
قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد