خاص: الكاظمي سيزور إيران ويبحث ملفات منها الحوار الاستراتيجي بين بغداد وواشنطن

أفاد نائب في البرلمان العراقي لـ “إيران وير” أن رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي سيزور العاصمة الإيرانية طهران يوم الأحد 12 سبتمبر/ أيلول في زيارة رسمية تستغرق يوماً واحداً سيبحث فيها عدة ملفات أبرزها الحوار الاستراتيجي بين العراق وأمريكا.

وقال النائب (الذي فضل عدم ذكر اسمه) أن الكاظمي سيقدم خلال زيارته يوم الأحد، التهنئة إلى الرئيس إبراهيم رئيسي لتوليه منصب الرئاسة الإيرانية فضلاً عن بحث عدد من الملفات الاقتصادية والأمنية.

في سياق متصل، وجه النائب السابق في البرلمان العراقي مثال الآلوسي اليوم السبت 11 سبتمبر / أيلول رسالة إلى رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي حيث دعاه “أن يكون شجاعاً” ويطلب بشكل مباشر من إيران ايقاف دعمها للمليشيات المسلحة، التي تهدد الدولة العراقية و تشكل تهديداً حقيقياً للعملية الانتخابية العراقية المرتقبة.

واعتبر الآلوسي في حديث صحفي لموقع “إيران وير” أن المليشيات سوف تعمل على التلاعب في نتائج الانتخابات من خلال قوة السلاح التي تسيطر عليه في غالبية المدن والمحافظات العراقية.

ودعا عضو البرلمان السابق الكاظمي إلى المطالبة بشدة من إيران عدم استخدام الأراضي العراقية للعدوان على دول جوار العراق.

وأشار الآلوسي إلى أن على الوفد العراقي إبلاغ إيران إيقاف اعتداءاتها المستمرة منذ أيام على الأراضي العراقية في إقليم كردستان “فهذا يمثل انتهاكاً سافراً لسيادة العراق” بحسب تعبيره، وكذلك يخلق مشاكل أمنية وسياسية، مضيفاً أن على طهران إيقاف هذه الاعتداءات من خلال إيجاد فرصة لها للتواجد في الأراضي العراقية بشكل عسكري وأمني.

وكان رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي أكد في شهر يوليو تموز الماضي بتصريحات صحفية أن بلاده طلبت من إيران والولايات المتحدة الأميركية الابتعاد عن تصفية الحسابات على الأراضي العراقية، وذلك بعد ضربات أميركية استهدفت مواقع فصائل مسلحة موالية لإيران في العراق وسوريا.

اشترك في نشرتنا الإخبارية
اشترك هنا للحصول على آخر الأخبار والتحديثات والعروض الخاصة التي يتم تسليمها مباشرة إلى صندوق الوارد الخاص بك.
يمكنك إلغاء الاشتراك في أي وقت
قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد