خاص.. وثائق تكشف مطالبات سابقة لمستشفى ابن الخطيب في العراق لنصب منظومة للإنذار المبكر

حصل موقع “إيران وير” على وثائق رسمية تؤكد وجود مخاطبات استمرت طوال عامين من قبل مستشفى ابن الخطيب المخصص للمصابين بفيروس كورونا من أجل نصب منظومة للإنذار المبكّر.

وبحسب الوثائق الأربع التي حصل عليها “إيران وير”وكانت قد قدمتها مستشفى ابن الخطيب في العاصمة العراقية بغداد إلى دائرة الصحة، فقد امتدت من شهر مارس/آذار 2019 وحتى شهر فبراير/شباط 2020.

وأكدت مطالبات إدارة مشفى الخطيب إلى دائرة الصحة طيلة العامين السابقين على إرسال فريق هندسي لعمل كشف (هندسي) خاص بإنشاء منظومة إنذار مبكر ومنظومة إطفاء حرائق، وعللت إدارة المشفى طلبها “بحاجتها الماسة للمنظومة”.

وأظهر تسريب للوثائق الصادرة عن المستشفى وجود مخاطبات من قبل المستشفى تتضمن طلب الموافقة على إرسال فريق هندسي لغرض عمل كشف هندسي خاص بعمل منظومة الإنذار المبكر، وذلك “للحاجة الماسة إليه” داخل المستشفى.

وكان قد اندلع حريق هائل في مستشفى ابن الخطيب بمنطقة جسر ديالى في جنوبي العاصمة العراقية بغداد في ساعات متأخرة من يوم السبت 24 أبريل/نيسان أسفر عن مقتل 83 شخصاً وإصابة 110 من المواطنين، بحسب المتحدث الرسمي باسم وزارة الداخلية العراقية اللواء خالد المحنا.

وقرر رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي في الجلسة الطارئة لمجلس الوزراء الأحد 25 أبريل/ نيسان سحب يد وزير الصحة ومحافظ بغداد وإحالتهما للتحقيق بعد حادث مستشفى ابن الخطيب.

اشترك في نشرتنا الإخبارية
اشترك هنا للحصول على آخر الأخبار والتحديثات والعروض الخاصة التي يتم تسليمها مباشرة إلى صندوق الوارد الخاص بك.
يمكنك إلغاء الاشتراك في أي وقت
قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد