تسجيل إصابات جديدة بكورونا في سوريا .. والإعلان عن بدء حملة تطعيم شمال غرب البلاد

أعلنت وزارة الصحة في حكومة النظام السوري يوم الأربعاء تسجيل 134 إصابة جديدة بفيروس كورونا covid-19

كما سجلت الوزارة وفاة 11 إصابة، وشفاء 120 حالة مسجلة، مما يرفع حصيلة الإصابات المسجلة إلى 18909 إصابة و 1265 حالة وفاة، 12731 حالة شفاء.

وبحسب وكالة سانا فإن النظام السوري قرر تخصيص مستشفيين إضافيين لاستقبال مرضى كورونا في العاصمة دمشق، وذلك بعد ارتفاع الإصابات وإشغال كافة أسرّة العناية المركزة في دمشق.

وقد قرر الفريق الطبي المعني للتصدي لفيروس كورونا، تحويل مستشفى جراحة القلب ومشفى الشرطة في دمشق لاستقبال مصابي كورونا، وتحويل مرضى القلب لمستشفيي الأسد الجامعي والباسل، بحسب سانا

وكانت مديرية الصحة المدرسية في حكومة النظام قد أعلنت عن تسجيل 110 إصابات بفيروس كورونا خلال الأسبوع الماضي بعد أخذ عينات عشوائية في مدارس محافظات دمشق وطرطوس وريف دمشق.

وتشير أرقام المديرية لوجود 410 إصابات كورونا بين طلاب ومعلمين وعاملين في القطاع التربوي.

وأعلن سابقاً وزير الصحة في حكومة النظام السوري حسن الغباش عن بدء حملة تطعيم “لقاح كورونا ” مطلع شهر مارس/ آذار الماضي للكوادر الصحية والفئة العمرية الأكبر بعد استلام كمية من لقاحات كورونا من دولة ” صديقة” دون الكشف عن الدولة التي قدمت الجرعات أو كميتها، واشترت إسرائيل في 21 فبراير/شباط الماضي لقاحات روسية مضادة لكورونا ضمن صفقة تبادلية لسجينين سوريين مقابل فتاة إسرائيلية بوساطة روسية.

في مناطق المعارضة

أعلنت شبكة الإنذار المبكر والاستجابة للأوبئة في وحدة تنسيق الدعم التابعة للمعارضة عن تسجيل 25 إصابة جديدة بفيروس كورونا اليوم الخميس في مناطق شمال غرب سوريا.

وسجلت الشبكة 18 إصابة جديدة في مخيمات النازحين شمالي سوريا، 13 منها في مخيم حارم بريف محافظة إدلب الغربي، بعد إجراء فحص لإحدى المدارس المجاورة للمخيم.

ولم تسجل الشبكة أي حالات وفاة خلال الـ 24 ساعة الماضية، كما لم تسجل أي حالات مقبولة في المشافي، وسجلت حالتي شفاء جديدة، لترتفع الأعداد لـ 19474 حالة شفاء، و 21318 إصابة، و637 حالة وفاة من أصل 107787 تحليل.

تطعيم20% من سكان سوريا بحلول عام 2021

وأعلنت منظمة الصحة العالمية في 24 مارس/ آذار  عبر المدير الإقليمي لمكتب المنظمة في الشرق الأوسط الدكتور محمود ضاهر إشرافها على تطعيم 20% من سكان سوريا بحلول نهاية العام الحالي بلقاح “استرازينيكا” المطور من قبل جامعة أوكسفورد البريطانية وشركة الأدوية السويدية التي يحمل اسمها اسم اللقاح.

وقالت أكجمال مختوموفا ممثلة منظمة الصحة العالمية خلال مؤتمر صحفي مرئي انعقد في مكتب الأمم المتحدة بجنيف الثلاثاء الماضي: ” إن المنظمة سترسل 224 ألف لقاح ضد فيروس كورونا لمدينة إدلب خلال الأسابيع القادمة” ضمن برنامج كوفاكس الخاص بالاستجابة السريعة لأدوات مكافحة كوفيد19 في البلدان الفقيرة، وأشارت مختوموفا إلى أن اللقاحات ستدخل لسوريا جواً إلى العاصمة دمشق بمقدار 912 ألف جرعة، وبراً من مدينة عنتاب على الحدود السورية التركية، وهي تكفي لـ 3% من سكان شمال غرب سوريا، وأن هذه الجرعات سيتم تطعيم الكوادر الصحية بها، كما أضافت الدكتورة أن حملة التطعيم ستبدأ في مناطق شمال غرب سوريا اعتباراً من أبريل/نيسان الحالي.

الدكتور مرام الشيخ وزير الصحة في الحكومة السورية المؤقتة التابعة للمعارضة السورية في حديث خاص لموقع ” إيران وير” قال: “إن الوزارة خصصت 93 مركز لقاح روتيني مع 30 فريقاً جوالاً كخطوات سيتم اتباعها للتطعيم تجنباً للازدحام”، وأضاف: “التطعيم سيبدأ بالكوادر الطبية والصحية والعمال والمعلمين، ثم المسنين الأكبر من 59 سنة، ثم المصابين بأمراض مزمنة بين 25-59 عاماً”، وتابع: “من المتوقع أن  تصل الدفعة الأولى في النصف الثاني من نيسان القادم، أو في أوائل أيار كحد أقصى، وستكفي اللقاحات 216 ألف شخص في الجرعة الأولى”، واختتم الدكتور مرام حديثة أنه سيتم التواصل مع الشرائح المستهدفة بشكل مباشر لقسم منهم، وعبر المعلومات الموجودة لدى الوزارة مسبقاُ، وعبر الإعلانات والملصقات التوعوية.

مناطق شمال شرق سوريا

أعلنت هيئة الصحة في”الإدارة الذاتية” لشمال وشرق سوريا التابعة لقوات سوريا الديمقراطية أمس الأربعاء تسجيل ثلاث وفيات و161 إصابة جديدة بفايروس كورونا، وقال الدكتور جوان مصطفى الرئيس المشترك لهيئة الصحة في “الإدارة الذاتية”: “توزعت الوفيات الثلاث في مدينتي الحسكة والقامشلي شرقي سوريا، بينما سُجلت أربع حالات شفاء جديدة من الفيروس، و بلغ عدد الإصابات 10059حالة، منها 378 حالة وفاة، و 1307 حالة شفاء”.

وأعلنت وزارة الصحة في حكومة النظام السوري أول إصابة بفيروس كورونا  في 22 مارس/ آذار 2020 لشخص قادم من خارج البلاد، فيما أعلنت وزارة الصحة في الحكومة السورية المؤقتة التابعة للمعارضة الحالة الأولة في العاشر من يوليو/ تموز 2020 ، وفي مناطق”الإدارة الذاتية” التابعة لقوات سوريا الديمقراطية أعلنت الحالة الأولى في 28 أبريل/ نيسان  2020 لامرأة في محافظة الحسكة.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد