مصدر رسمي: إصابة بشار الأسد وزوجته بكورونا

أعلنت صفحة رئاسة الجمهورية العربية السورية إصابة الرئيس بشار الأسد وزوجته أسماء الأسد بفيروس كورونا مشيرة إلى أن صحتهما جيدة وحالتهما مستقرة.

وجاء في تغريدة نشرتها صفحة رئاسة الجمهورية على تويتر: “بعد شعورهما بأعراض خفيفة تشبه أعراض الإصابة بفيروس كوفيد – 19، أجرى الرئيس بشار الأسد وزوجته أسماء الأسد فحص الـ PCR، وأظهرت النتيجة إصابتهما بالفيروس، علماً أنهما بصحة جيدة وحالتهما مستقرة، وسيتابعان عملهما خلال قضائهما فترة الحجر الصحي المنزلي التي ستستمر إلى أسبوعين أو ثلاثة أسابيع”.

وأعلنت وزارة الصحة السورية عن  تسجيل 65 إصابة بفيروس كورونا لترتفع حصيلة الاصابات المسجلة في سوريا إلى 14267، فيما سُجلت 5 حالات وفاة ليرتفع إجمالي الوفيات إلى 938 حالة.

وكان عضو في اللجنة الاستشارية السورية لمكافحة فيروس كورونا قد قال منذ أيام إن سوريا شهدت ارتفاعاً حاداً في الإصابات بمرض كوفيد-19 منذ منتصف شهر فبراير شباط، لكن خيارات تطبيق إجراءات العزل العام ما زالت محدودة بسبب الوضع الاقتصادي الصعب في البلاد، بحسب وكالة رويترز.

ونقلت رويترز عن رئيس منظمة الهلال الأحمر العربي السوري خالد حبوباتي قوله: “إن من غير الممكن إجراء تحليل تفاعل البلمرة المتسلسل (بي.سي.آر) للجميع في سوريا، إذ إن هناك نقصاً شديداً في الأدوات اللازمة له”.

وفي تقرير سابق لموقع “إيران وير” سلط الضوء فيه على انتشار فيروس كورونا في سوريا، والتأثيرات التي رافقت انتشار الفيروس الكبير حيث اضطر كثير من العمال السوريين وأصحاب المصالح اليومية (المياومين) إلى الاستمرار في ممارسة أشغالهم ضمن الظروف الصحية والاقتصادية الصعبة حتى يستطيعوا تأمين لقمة العيش.

كما تناول التقرير خريطة التوزع الأكبر لانتشار الفيروس، إضافة إلى التكتم الإعلامي من وزارة الصحة في حكومة النظام السوري في بداية ظهور الفيروس، وعدم اعترافها بالأرقام الحقيقية للمصابين بكورونا.

وفرضت سوريا حظر تجول في جميع أرجاء البلاد عندما ظهرت الجائحة في العام الماضي، لكن المطاعم والمدارس والمتاجر عادت لفتح أبوابها مع تخفيف إجراءات العزل تدريجياً اعتباراً من مايو – أيار.

وسجلت أول إصابة بفيروس كورونا في سورية في 22 مارس/آذار 2020 لشخص قادم من خارج البلاد، بحسب الرواية الرسمية، في حين تم تسجيل أول حالة وفاة في 29 من الشهر ذاته.

يمكنكم الاطلاع على تقرير كورونا في سوريا بالضغط على الرابط هنا:

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد