مصدر رسمي: نواب لبنانيون تجاوزوا القوانين للحصول على لقاح كورونا

فاطمة العثمان- لبنان

كشف رئيس لجنة كورونا في لبنان الدكتور عبد الرحمن البزري في مؤتمر صحافي عقده اليوم الثلاثاء عن الفساد الذي لحق بحملة التلقيح ضد كورونا.

وقال البزري إنه كان بصدد الاستقالة بعد تلقي عدد من النواب اللقاح دون موافقة اللجنة.

واعتبر البزري أن تلقيح النواب هو خرق لعملية تقديم اللقاح لايمكن السكوت عنه، مشيراً إلى أنه سيدعو اللجنة إلى الاجتماع غداً للبحث في الأسباب والمبررات.

وطالب البزري وزارة الصحة اللبنانية بتبرير إعطائها الموافقة لتوجه اللقاح إلى مجلس النواب، علماً أن الوزارة لم تصدر أي تصريح حتى لحظة كتابة الخبر.

وفي السياق، كشف الصحافي في وكالة رويترز تيمور أزهري أسماء النواب الذين تلقوا اللقاح وهم دون 75 عاماً، وهو ما يعتبر خرقاً للتراتبية في أحقية من سيأخذ اللقاح.

وتلقى اللقاح كل من النواب: عبد الرحيم مراد، ووهبي قاطيشا، ومصطفى الحسيني، وعلي عسيران، ونقولا النحاس، وإيلي الفرزلي، وسليم سعادة، وغازي زعيتر، وياسين جابر، وأسعد حردان، وأنيس نصار، وألبير منصور، وأنور خليل، وميشال موسى، ومحمد كبارة، وفايز غصن، ونعمة طعمة، وفق أزهري.

ونشر الموقع الرسمي لقناة‏ mtv المحلية أنّ رئيس الجمهورية ميشال عون تلقّى اللقاح، منذ أيّام مع عددٍ من المستشارين والضبّاط والموظفين في القصر الجمهوري.

وبرر الأمين العام لمجلس النواب عدنان ضاهر تلقيح النواب بهذا الشكل قائلاً: ”  النواب هم الأكثر عملاً في القوانين، واجتماعاتهم دائمة وخوفاً من أن ينقلوا العدوى إلى المجتمع إذا ما أصيب”.

بدوره، نفى الصليب الأحمر اللبناني أن يكون له أي دور رقابي في مسألة تلقيح النواب.

وكان ممثل البنك الدولي في لبنان ساروج كومار قد كشف عبر تغريدة على حسابه الرسمي في تويتر أن البنك قد يجمد دعمه للقاحات في لبنان بعد اكتشافه “خروقات” لم يفصح عن طبيعتها.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد