الصحة العالمية: انتشار كورونا في العراق يشكل تحديّاً صعباً أمام النظام الصحي “الهش”

محمود الشُمّري – مراسل إيران وير في العراق

أكدت الصحة العالمية في العراق اليوم الخميس أن الانتشار الحالي للفيروس في العراق يشكل تحدياً صعباً أمام النظام الصحي “الهش” الذي يعاني مسبقاً نتيجة سنوات طويلة من النزاع.

وأضاف ممثل منظمة الصحة العالمية في العراق أدهم إسماعيل في حديث صحفي أنه على رغم من محدودية قدرة السلطات العراقية إلا أنها بذلت جهوداً تستحق الإشادة للاستجابة السريعة ولا سيما خلال الأشهر الأولى من انتشارها في العراق.

وأشار أن الوضع في الأشهر القليلة الماضية قد تدهور نتيجة لعوامل عدة كان أبرزها تخفيف القيود وعدم الالتزام بالتدابير، أو عدم تطبيقها بحزم.

في غضون ذلك قال الممثل إن جائحة كوفيد 19 الآن أبعد ما تكون عن الانتهاء، إلا أن منظمة الصحة العالمية متفائلة من قدرة البلاد على الوصول إلى مستويات السيطرة على هذه الجائحة “المتوحشة” من خلال جبهة موحدة تضم جميع الشركاء وسكان العراق ومن خلال اتباع جميع التدابير الوقائية.

وأعلنت وزارة الصحة العراقية اليوم الخميس تسجيل 39 حالة وفاة جديدة بفايروس كورونا، وأكثر من 2300 إصابة خلال الـ 24 ساعة الماضية.

وأوضحت الوزارة في بيان لها أن عدد الفحوصات المختبرية التي أجريت لغاية اليوم بلغت 19264 حالة، فيما بلغ العدد الكلي للفحوصات منذ انتشار الجائحة 3 ملايين و202 ألف و83 فحصاً.

ومن الجدير ذكره أن العراق شهد أول حالة للإصابة بكورونا في 24 فبراير/شباط لطالب إيراني يدرس العلوم الإسلامية في محافظة النجف.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد